الخميس  2020-01-23 11:31:06 آخر تحديث 2020-01-23

أخر خبر

جديد "الصحافة" : (ألف لعبة ولعبة) الصحافة      BBC : محاكمة مرسي: الجيش يعلن حالة التأهب القصوى بعد نقل المقر فجأة إلى أكاديمية الشرطة الصحافة      غاده عبدالرازق لـCNN: هذا موقفي من باسم يوسف الصحافة      CNN : بعد محاكمة القرن.. مرسي يواجه تهم قتل المتظاهرين الصحافة      جديد الصحافة : (اليشمك) مجلة الموضة العالمية الصحافة      CNN : "صاروخ جنسي" يطرق أبواب العرب الصحافة      CNN : أمريكا تندد بالقمع الوحشي للاحتجاجات في السودان الصحافة      فتيات يتناولن دواء تسمين المواشي ليجذبن الزبائن الصحافة      BBC : سوريا ترحب بالمبادرة الروسية لوضع أسلحتها الكيماوية تحت رقابة دولية الصحافة      CNN : مصر : لا نحتاج أموال قطر الصحافة      CNN : سوريا ترحب بإخضاع "الكيماوي" لرقابة دولية الصحافة      رويترز : انتقادات حادة لفيلم جديد عن الاميرة ديانا الصحافة      CNN : خرافات عن الزفاف.. سكين وحجاب وعنكبوت الصحافة      CNN : حملة عنف غير مسبوقة تستهدف الكنائس بمصر الصحافة      رويترز : حكومة ليبيا تهدد بعمل عسكري إذا حاول المحتجون بيع النفط الصحافة     

العادلي : فلسطينيون قتلوا المتظاهرين بـ "أسلحة مصرية"

  • تاريخ الاضافة : 10 أغسطس 2014
  • القراء : 5,512
  • أرسل لصديق
  • طباعة

القاهرة: الصحافة.
إتهم وزير الداخلية المصري الأسبق اللواء حبيب العادلي، فلسطينيين بإستخدام أسلحة مصرية في قتل المصريين في  ثورة يناير 2011، ودافع عن الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك، مؤكدا أنه لم يصدر الأوامر بقتل المتظاهرين.
وفي شهادته أمام محكمة جنايات القاهرة التي عقدت في أكاديمية الشرطة، أكد العادلي أن عناصر من الفلسطينيين والبدو شاركوا في اقتحام السجون وقتل المتظاهرين.
 وأضاف "أن الشرطة المصرية تنازلت عن جزء من حصتها في الذخيرة للشرطة الفلسطينية، والتي كانت تستلمها من المصانع الحربية، ولكن الفلسطينيين استخدموها في قتل المصريين من أجل إثبات أن القتل كان بأيدي الشرطة المصري". 
ودافع العادلي عن الرئيس مبارك، وقال أن  "الرئيس مبارك لم يصدر أي تكليف بقتل المتظاهرين أثناء ثورة يناير، أو الاعتداء عليهم أو استخدام العنف بحقهم."
وقال العادلي في الجلسة المفتوحة التي بثت أجزاء منها قنوات فضائية، أن المتهمين بقضية قتل المتظاهرين هم "قيادات وطنية أدوا رسالتهم على أكمل وجه"، موضحاً بأن المتظاهرين أنهكوا الشرطة، وأنه لم يصدر أمراً بانسحاب الشرطة خلال الثورة.
وجاء في المرافعة "لم يتم اختراق أرشيف جهاز أمن الدولة، والأوراق التي حصل عليها البعض عبارة عن أوراق كانت على مكاتب الضباط، وادعوا أن هناك مساجين في سراديب تحت الأرض بمقر جهاز أمن الدولة وتسجيلات لكبار رجال الدولة، وعندما دخلوا لم يعثروا على سجون أو معتقلين كما ادعوا."
وقال أن جماعة الإخوان رفضت المشاركة في الثورة منذ بدايتها بدعوى "أن الخروج عن الحاكم أمر غير شرعى." ولكنهم عندما أيقنوا بأن العملية ستنجح حاولوا الدخول في المظاهرات للحصول على"قطعة من الكعكة." على حد وصفه، معتبراً أن "إرادة الله كشفت للناس حقيقتهم.".



  •   مواد ذات علاقة
 

لا توجد تعليقات مضافة

 
نحتفظ بسرية المعلومات



متستغفلنيش
Google+
top site