تسجيل الدخول
برنامج ذكاء اصطناعي من غوغل يكشف السرطان       تقنية الليزر تثبت أن الديناصورات كانت تطير       يوتيوب تي في.. خدمة جديدة للبث التلفزيوني المباشر       الخارجية الأمريكية تنشر ثم تحذف تهنئة بفوز مخرج إيراني بالأوسكار       الصين تدرس تقديم حوافز مالية عن إنجاب الطفل الثاني       حفل الأوسكار يجذب أقل نسبة مشاهدة أمريكية منذ 2008       تعطل في خدمة أمازون للحوسبة السحابية يؤثر على خدمات الإنترنت       حاكم دبي يقدم وظيفة شاغرة براتب مليون درهم       ترامب يتعهد أمام الكونغرس بالعمل مع الحلفاء للقضاء على داعش       بعد 17 عاما نوكيا تعيد إطلاق هاتفها 3310       لافروف: الوضع الإنساني بالموصل أسوأ مما كان بحلب       فيتو لروسيا والصين يوقف قرارا لفرض عقوبات على الحكومة السورية       بيل غيتس يحذر العالم ويدعوه للاستعداد بوجه الإرهاب البيولوجي       ابنا رئيس أمريكا يزوران دبي لافتتاح ملعب ترامب للغولف       رونالدو وأنجلينا جولي ونانسي عجرم في فيلم يروي قصة عائلة سورية نازحة      



4 مكملات غذائية مهمة لتعزيز الطاقة


لقاهرة: الأمير كمال فرج.

يمكن أن تستنفد موجة الحر التي تجتاح معظم أنحاء البلاد الطاقة. ولكن يمكن أن يحدث ذلك أيضًا لعدد كبير من الأسباب الأخرى، بدءًا من قلة النوم وسوء التغذية إلى الاكتئاب وفقر الدم والإجهاد ومشاكل الغدة الدرقية وحتى عدم ممارسة الرياضة. وفي بعض الأحيان لا يفي الكافيين بالمهمة (ناهيك عن أن شرب الكثير من الكحول يمكن أن يسبب آثارًا سيئة تتراوح من زيادة معدل ضربات القلب إلى الدوخة والقلق)، فماذا عن الفيتامينات والمكملات الغذائية للمساعدة في تعزيز طاقتك؟.

تقول الدكتورة إليزابيث شارب، طبيبة الباطنة والمديرة الطبية في Health Meets Wellness في مدينة نيويورك "إذا كان شخص ما يعاني من انخفاض الطاقة، فإن ردي الأولي سيكون التوصية بسلسلة من الاختبارات قبل التفكير في المكملات الغذائية". "يعد اختبار نقص الفيتامينات، مثل فيتامين د وفيتامين ب 12، وخاصة لدى النباتيين، أمرًا بالغ الأهمية. بالإضافة إلى ذلك، يجب تجنيب اضطرابات الغدة الدرقية إذا كانت الأعراض الأخرى تشير إلى مثل هذه الحالة، وأن أستبعد أيضًا فقر الدم ونقص الحديد. من المهم تحديد السبب الأساسي بدقة لضمان العلاج المناسب والفعال.

وأضافت إنه بمجرد تحديد أن المكملات الغذائية مناسبة، كن حذرًا عند إجراء عملية الشراء. تقول جولين برايتن، أخصائية الغدد الصماء الطبيعية ومؤلفة كتاب "هل هذا طبيعي؟": "كن حذرًا من المكملات الغذائية الرخيصة أو التي تبدو وكأنها صفقة جيدة". "في كثير من الأحيان تحتوي هذه المكملات على مكونات ذات جودة رديئة، وفي بعض الحالات، لأنها غير خاضعة للتنظيم، لن يكون لديهم في الواقع ما يدرجه الملصق".

للمساعدة في تجنب مثل هذه المخاطر، تقترح كاثي دينيهي، طبيبة الصيدلة وباحثة المكملات الغذائية والأستاذة بجامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو، التحدث مع مقدم الرعاية الصحية الخاص بك أو اختصاصي تغذية مسجل على دراية جيدة بالمكملات الغذائية. وبعد ذلك، عندما تكون مستعدًا للشراء، تأكد من إجراء بعض الأبحاث، خاصة فيما يتعلق بالعلامة التجارية.

قد يرغب المستهلكون في استشارة المعاهد الوطنية للصحة [مكتب المكملات الغذائية] بالإضافة إلى المصادر القائمة على الاشتراك، مثل Consumer Lab، الذي يفرض رسومًا للوصول إلى نتائج الاختبار، والذي يبحث في مشكلات تتراوح من الملوثات المحتملة إلى التصنيع. فيما يلي أربعة مفضلات يجب وضعها في الاعتبار:

1. فيتامين ب12

وهو عنصر غذائي يساعد في الحفاظ على صحة الدم والخلايا العصبية في الجسم، ويساعد أيضًا في تكوين الحمض النووي، المادة الوراثية في جميع خلايانا، كما يساعد فيتامين ب 12 أيضًا على منع فقر الدم الضخم الأرومات، وهي حالة دموية تجعل الناس متعبين وضعفاء، وفقًا لمكتب المعاهد الوطنية للصحة للمكملات الغذائية. ولهذا السبب غالبًا ما يكون تناوله خيارًا قويًا للأشخاص الذين يفتقرون إلى الطاقة، طالما كان هناك دليل على وجود نقص.

تقول دينيهي "هناك بعض الفيتامينات التي نعرف أنها أكثر عرضة للارتباط بنقصها لدى عامة السكان، وحوالي 15% من السكان يعانون من نقص فيتامين ب12"، وتضيف أن بعض المجموعات السكانية أكثر عرضة للإصابة بالنقص، بما في ذلك النباتيين، لأن فيتامين ب12 يرتبط بالبروتين الحيواني في الغذاء؛ وكذلك الأشخاص الذين يعانون من اضطراب المناعة الذاتية يسمى فقر الدم الخبيث، والذين لا يستطيعون امتصاص الفيتامين؛ والأشخاص الذين يتناولون الكثير من مخفضات حموضة المعدة المتاحة دون وصفة طبية، مثل فاموتيدين، لأنهم لا يملكون حمض المعدة اللازم لتحرير فيتامين ب12 من البروتين الحيواني".

بالإضافة إلى ذلك، تحذر برايتن، "كن حذرًا عند تناول هذه الأدوية في وقت متأخر بعد الظهر أو في المساء، لأنها يمكن أن تتداخل مع النوم لدى بعض الأشخاص".

ومرة أخرى، كما تقول دينيهي، "السبب الوحيد الذي قد يؤدي إلى تحسين الطاقة هو أنك تقوم بتصحيح النقص".

2. فيتامين د

وفقا لعيادة كليفلاند، فإن بعض أهم أعراض نقص فيتامين د لدى البالغين هي التعب وضعف العضلات وانخفاض الحالة المزاجية، مما قد يؤدي إلى الشعور بالإحباط والإرهاق. فهل من المنطقي أن مكملات الفيتامين يمكن أن تضيف بعض النشاط في خطوتك؟.

ربما. قارنت دراسة نشرت في مجلة "الطب" نتائج مجموعتين تعانيان من التعب ونقص فيتامين د، حيث أعطيت إحداهما مكملات فيتامين د، والأخرى علاجًا وهميًا. وفي أربعة أسابيع فقط، شهدت المجموعة التي أعطيت فيتامين د تحسينات كبيرة في مستويات الطاقة.

الأسماك الزيتية ومنتجات الألبان المدعمة هي المصادر المهمة الوحيدة، ولكن من الصعب جدًا الحصول على فيتامين د الذي تحتاجه من نظامك الغذائي؛  كما تشير رسالة إخبارية من جامعة هارفارد حول المكملات الغذائية، لذا فإن المكملات الغذائية منطقية بالنسبة لمعظم البالغين.

تقول شارب: "إن فيتامين د مفيد خلال فصل الشتاء، حيث يعتبر تناول ما بين 1000 إلى 2000 وحدة دولية يوميًا آمنًا لمعظم الناس". وضيف برايتن أنه "من المهم أيضًا الحصول على ما يكفي من ضوء الشمس" وتقترح اختبار مستويات فيتامين د لتحديد ما تحتاجه.

3. الكرياتين

الكرياتين هو مركب يصنع في الكبد والكلى والبنكرياس، ويوجد بشكل طبيعي في الأطعمة مثل اللحوم الحمراء والأسماك. يتم تخزينه بشكل أساسي في عضلاتك على شكل فوسفوكرياتين، وهو "مصدر الطاقة الأولي لجميع التمارين والمصدر المفضل للحركات "الصعبة" مثل رفع الأشياء الثقيلة والقفز وسباقات السرعة القصيرة. على هذا النحو، تُستخدم مكملات الكرياتين مونوهيدرات على نطاق واسع لزيادة أداء القوة، وفقًا لموارد المكملات الغذائية التابعة لوزارة الدفاع.

وعلى عكس بعض المكملات الغذائية الأخرى، كما تقول دينيهي، "فإن هذا النوع من المكملات الغذائية لديه في الواقع بعض الأدلة الجيدة على كونه مفيدًا لشخص يمارس، على سبيل المثال، تمارين عالية الكثافة".

وتضيف أن الجمعية الدولية للتغذية الرياضية لديها موقف إيجابي بشأن الكرياتين، ووفقا لقاعدة بيانات الأدوية الطبيعية. "يبدو أنه يحسن هذا الحد الأقصى من إنتاجية التمارين المكثفة." لذا فإن الكرياتين – المتوفر في شكل مسحوق أو كبسولة أو على شكل صمغ – يبدو منطقيًا، إذا كنت شخصًا يقوم بالكثير من الأنشطة الرياضية الثقيلة".

توافق برايتن على ذلك، مشيرة إلى أن "الكرياتين مكمل مدروس جيدًا ويقدم فوائد صحية للدماغ والعضلات. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يساعد خلاياك على توليد جزيء يسمى ATP، والذي يشار إليه غالبًا باسم عملة الطاقة للخلية. يمكن أن يساعد الكرياتين في تحسين تدريباتك، مما قد يؤدي إلى شعورك بمزيد من النشاط والحصول على نوم أفضل".

4. الحديد

تقول دينيهي: "مرة أخرى، سيكون من المنطقي إذا كنت تعاني من نقص الحديد". وكما تشير منظمة الصحة العالمية، فإن نقص الحديد أمر شائع في جميع أنحاء العالم. يعاني حوالي 30% من سكان العالم من شكل أكثر خطورة من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، ونعلم أن فقر الدم الناجم عن نقص الحديد يمكن أن يؤدي إلى التعب والإرهاق والضعف وانخفاض المناعة. لذا، يجب اللجوء إلى المختبر لقياس نسبة الحديد، لأن الحديد الزائد، من ناحية أخرى، يمكن أن يكون سامًا للجسم".

وتضيف برايتن: "باستثناء المرضى الذين يعانون من الدورة الشهرية بانتظام، أو الحوامل، أو الذين تأكدوا من فقر الدم الناجم عن نقص الحديد، فإننا لا نوصي عادة بمكملات الحديد لأنها يمكن أن يكون لها آثار سلبية على صحتك، حيث يمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي إذا لم تكن هناك حاجة إليه".

أخيرًا، هناك مكملان إضافيان يجب أخذهما بعين الاعتبار، الأول مسحوق الشمندر، الذي تقول برايتن إنه "غني بالنترات، التي يحولها الجسم إلى أكسيد النيتريك، مما يؤدي إلى زيادة تدفق الدم وتوصيل الأكسجين إلى أنسجتك، مما قد يؤدي إلى المزيد من الطاقة".

والثاني المغنيسيوم، وهو المعدن الذي يستفيد منه الكثير من الناس ويمكن أن يساعد في تحسين مستويات الطاقة من خلال تحسين النوم. بالإضافة إلى ذلك، فإن المغنيسيوم ضروري لعملية التمثيل الغذائي للأطعمة، وهي الطريقة التي نحصل بها على الطاقة، وفي تنظيم نسبة السكر في الدم، مما يساعدنا في الحفاظ على الطاقة.

تاريخ الإضافة: 2024-07-10 تعليق: 0 عدد المشاهدات :167
0      0
التعليقات

إستطلاع

مواقع التواصل الاجتماعي مواقع تجسس تبيع بيانات المستخدمين
 نعم
68%
 لا
21%
 لا أعرف
12%
      المزيد
خدمات